جامع الجيوشى

يعتبر من المساجد الصغيرة الهامة التى تركها الفاطميون عام 1085ميلادى وهو أول مسجد أشتمل على مسجد وضريح ويوجد على قمة جبل المقطم فى مواجهة قلعة صلاح الدين


وصف الجامع
شيد من الحجر وتبلغ مساحة الزاوية 10*18متر ويقع المدخل الرئيسى تحت المئذنة مباشرة ويتكون من باب صغير يعلوه عقد مدبب يؤدى الى ردهة مقببة فوقها ردهة أخرى مغطاة بقبة صغيرة موضوعة على الجدران مباشرة دون مقرنصات وعلى جانبى الردهة حجرتان صغيرتان اليسرى مغطاة بقبو متقاطع واليمنى مكشوفة ويصعد منها إلى سطح الزاوية وبالجهة الشرقية للصحن يوجد مدخل ذو ثلاثة عقود مدببة المتوسط منها متسع والجانبان صغيران ومحراب المسجد محلى بمجموعة من الزخارف الجصية التي تحيط به وتشبه لحد كبير الزخارف الموجودة بالجامع الأزهر ومئذنة المسجد تعتبر من أقدم أمثلة المآذن المصرية المعروفة بإسم مئذنة المبخرة وتتكون من برج مربع تعلوه رقبة مثمنة والمئذنة مبنية من الآجر والجص ويبلغ إرتفاعها عشرون متر



الطراز العثمانى الطراز المملوكى الطراز الأيوبى الطراز العباسى الطراز الإسلامى